• ×
الإثنين 1 مارس 2021

مذكرة تفاهم بين "البيئة" و "نيوم" " لرفع الالتزام البيئي ورصد الأوساط البيئية

No Multi-Media Render Plugin Found
Go to Store to add one.
بواسطة الزراعة اليوم 02-01-2021 01:57 مساءً
 
برعاية معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي، تم توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة البيئة والمياه والزراعة وشركة نيوم، بهدف الارتقاء بالالتزام البيئي وتحقيق الاشتراطات والضوابط لإصدار التصاريح والتراخيص والموافقات البيئية الأرصادية لمشروع "نيوم"، بالإضافة إلى رفع القدرات الوطنية في مجال المحافظة على البيئة وتنميتها، وبحث سبل التعاون في مجالات الدراسات البيئية المشتركة، وربط الأنظمة المعلوماتية، وتنمية القدرات الوطنية للاستجابة للحوادث البيئية، ورصد الأوساط البيئية.
وقد مثل الوزارة وكيل الوزارة لشؤون البيئة الدكتور أسامة بن إبراهيم فقيها، ومثل شركة نيوم المهندس نظمي النصر الرئيس التنفيذي للشركة.

وفى ضوء المذكرة، سيعمل الطرفان بالتعاون مع المراكز الوطنية لقطاعي البيئة والأرصاد لتنفيذ بنود المذكرة، وتعيين استشاري مستقل مختص في الدراسات البيئية، لعمل دراسات خاصة بالمشروع لتقييم الأثر البيئي، وكتابة تقارير التدقيق البيئي ومراجعة الأداء التشغيلي، وذلك لتطبيق المعايير البيئية، وتمهيداً لإصدار التصاريح والموافقات البيئية اللازمة لأنشطة البناء والتشغيل.

كما سيعمل فريق عمل الوزارة، على استكمال إصدار التراخيص البيئية بالتنسيق مع المراكز الوطنية البيئية أو الجهات البيئية ذات الاختصاص، والتحقق من استيفاء الدراسات البيئية لكافة المتطلبات والمعايير البيئية اللازمة والمنصوص عليها في الأنظمة والمقاييس البيئية في المملكة، بالإضافة إلى العمل على التخفيف من الآثار البيئية الناتجة عن المشروع، بالإضافة إلى التنسيق بين المشروع والجهات الحكومية الأخرى للحصول على الموافقات اللازمة لتمكين مشروع نيوم من البدء في أعمال التنفيذ.

وتنص مذكرة التفاهم، على وضع آلية للتعاون بين الطرفين لتجهيز وتقديم طلبات التصاريح البيئية الخاصة بمشروع نيوم، وكذلك تأمين إصدار جميع التصاريح والتراخيص والموافقات اللازمة من جميع الجهات المختصة بما في ذلك المراكز الوطنية لقطاعي البيئة والأرصاد، والتنسيق في دراسة الربط الإلكتروني للأنظمة والقيام بالدراسات المشتركة، وتزويد المراكز بالبيانات والمعلومات البيئية.