• ×

08:39 صباحًا , السبت 8 أغسطس 2020

لترشيد استهلاك المياه.. نظام الري بالفقاعات أحد الحلول المثلى!!

التاريخ 16-05-2020 03:41 مساءً
بواسطة : الزراعة اليوم الزراعة اليوم
 في ظل الظروف البيئية الصعبة والهدر في مياه الري، أصبح ترشيد استهلاك المياه متطلباً أساسياً ، حيث يواجه قطاع الزراعة مشكلات عدة تقف عائقاً أمام خطط الاستدامة والتنمية الزراعية، خاصة محدودية الموارد المائية في الدولة.

وحُسن اختيار التقنيات الزراعية المناسبة يعد أحد الحلول الرئيسة لزيادة كفاءة استخدام المياه في الزراعة، وتتنوع هذه التقنيات على طول سلسلة الإنتاج، ابتداءً من تقنيات البذور، مروراً باختيار الوسط الزراعي الأكفأ في استغلال مياه الري، وصولاً إلى اختيار شبكات الري المناسبة.

إن نظام الري بالفقاعات يعتبر من أنظمة الري الحديثة التي أثبتت كفاءتها في ري أشجار النخيل والفاكهة بصورة أساسية، كما يستخدم في ري أحواض الزهور وأشجار وشجيرات الزينة .

أهمية نظام الري بالفقاعات:
تحتاج جذور النباتات إلى الأوكسجين لعملية النمو وتحسين قوة وصحة النبات، لذلك فإن نظام الري بالفقاعة، يزيد من نسبة الأوكسجين في الماء تصل إلى 150% مقارنة مع ماء الصنبور أو الآبار، وتكمن فعالية نظام الري بالفقاعات في إضافة الهواء مباشرة مع مياه الري أو تجري العملية في الخزان قبل السقاية ببضع دقائق، ونشير إلى أن ترك المياه لفترة تزيد على الساعتين دون استخدامها يفقدها مرة أخرى الأوكسجين الذائب، لذا آلية نظام الري عبارة عن حقن الهواء ضمن الخراطيم أو داخل الخزانات.

إن استخدام الفقاعات في الخزانات يساعد على إعادة الأوكسجين إلى الماء، وبالتالي قتل البكتريا الممرضة وتحسين المياه الراكدة وتقوم بتحريكها وإحلال الأوكسجين فيها.

ويمكن استخدام تقنية الري بالفقاعة في عملية الري للأشجار والنباتات، وأكثر الاستخدامات هي لأشجار الفاكهة و الخضراوات والزهور، وتزيد هذه العملية من الغلال ومحاصيل الخضراوات والزهور ما يقارب 20 -50% وتحسين نوعية المنتوج.

يمكن لجهاز الفقاعة أن ينظم تدفق الهواء من خلال أنبوب مثبت عليه، ويتم ضغط الهواء من خلاله مع ماء السقاية، بحيث يمكن إخراج الفقاعات من فتحة المرشة المثبتة في حفرة مع ماء الري.

الفكرة الأساسية لنظام الري بالفقاعات
يجمع نظام الري بالفقاعات بين نظام الري بالتنقيط والري السطحي (الأحواض)، فهو يعمل على توصيل الماء والمواد الكيميائية إلى سطح التربة على شكل تيار مائي متدفق، يتم تمديد أنابيب تدفق الماء تحت الأشجار المراد ريّها، وتكون أقطارها 10 مم أو أكثر، ويتم التحكم في التدفق من الأنابيب عن طريق تغيير القطر أو الطول، ويصمم رأس جهاز التدفق ليكون إما معادلاً للضغط أو غير معادل للضغط.

مميزاته
- يوفر الوقت وتكاليف التشغيل، إذ يمكن رشّ مجموعة كبيرة من الأشجار في وقت قصير.
- يمكن استغلال المياه ذات الملوحة المتوسطة لري الأشجار بواسطة هذا النظام دون التسبب في حدوث أضرار لأوراق الأشجار.
- يناسب الأراضي التي بها ميول، فهو يوفر كمية صرف ثابتة على طول الشبكة.
- تحتاج إلى ضغط تشغيل منخفض وبالتالي توفر الطاقة.

وإذا أردت للحصول على ري بجودة عالية يجب اتباع ما يلي:
- ري الأشجار والشجيرات والأغطية الأرضية حسب الكميات المقررة.
- التقليم وإزالة الأعشاب الضارة الموجودة في جور النباتات جميعها.
- رش النباتات والمسطحات بالمبيدات الحشرية والفطرية عند الحاجة لمكافحة الآفات والأمراض.
- الصيانة الدورية لأجهزة الري خاصة الري بالرش أو التنقيط.
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 159
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:39 صباحًا السبت 8 أغسطس 2020.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET